الأحد، مايو 15، 2011

عزمي الخالد

الإهداء : إلى أستاذي / خالد شمسان المقرمي

(عزمي) مضى و اسْتُشهِدا
من بعد أن لبى الندا
فطار حُرّاً سيّدا
قدر المعالي أمجدا
لم يخشَ أنياب الردى
فحاز فينا السؤددا
و احتلَّ عرشَ الذاكرهْ

(عزمي) مضى مثل النمرْ
في صدر موجٍ من بشرْ
و لم يحاذرْ .. لم يَفِرْ
رغم الرصاص المنهمرْ
يفدي مدانا المنكسرْ
بصدره العاري النّضِرْ
و بالدماء الطاهرهْ

(عزمي) ملاكٌ من ألقْ
من عالم الخلد انبثقْ
ما صار شكلاً في الحَدَقْ
حتى تولى للأفقْ
قنديل نورٍ يحترقْ
مُلَوِّحَاً وسط الشفقْ
ببطن كفٍّ زاهرهْ

(عزمي) تسامى للسما
للخالدِ الباقي انتمى
إذْكان (عزمي) مُغْرَما
حتى تداعوا للحمى
فلم يطِقْ أن يهرما
بل طار يرقى سُلّما
إلى السماء الباهرهْ

مضيتَ - يا عزمي - شهيدْ
على بساطٍ من ورودْ
في ألفِ ألفٍ أو يزيدْ
و عُدتَ فينا من جديدْ
ميثاق عهدٍ للصمودْ
و أُغْنياتٍ للخلودْ
تروي القلوب الضامرهْ

(عزمي) مضى عذباً زلالْ
و الحور فاضت بالدلال
هفت بشوقٍ و انفعالْ
إذ ماج بحرٌ من جلالْ
وسار مليون الرجالْ
في مهرجانٍ كالخيالْ
لدى عروس الآخرهْ

وسط الجموع الصابرهْ
هناك روحٌ حاضرهْ
في كل دربٍ سائرهْ
من كل ركنٍ ناظرهْ
شذى غيومٍ ماطرهْ
على حقولٍ عاطرهْ
لأجلِ (عزمي) ثائرهْ
ـــــــــــــــــــ
اللوحة بريشة الفنان : شهاب المقرمي


هناك 6 تعليقات:

  1. الله يرحم جميع الشهداء ويجعل مثواهم الفردوس الاعلى من الجنة ..

    دمت بخير

    وكل ذكرى نكبة وانتِ يا فلسطين عروس عروبتنا ..

    ردحذف
  2. جميل منك هذا الوفاء يااحمد .. بارك الله فيك ورحم الله شهداءنا الابرار من صنعوا لنا بداية خيط النصر والفجر الجديد..

    ردحذف
  3. السلام عليكم

    كم من عزمى راح ضحية للظلم والقهر والاستبداد

    رحمه الله على كل شهداء الاسلام واسكنهم الله الفردوس الاعلى
    ونصر الحق وثبتكم ونسال الله لكم يوم الخلاص من الطاغية

    بوركت اخى على كلماتك الصادقة مشكور
    لك تحياتى وتقديرى

    ردحذف
  4. نور الهدى16 مايو 2011 10:08 ص

    أبياتك أخي الكريم سال لها الدمع قبل الحبر ...
    لقد تغلغلت الحروف إلى غياهب الروح فاستكان لها نبض القلب اصغاء ... واقشعرّت لها خلايا الألم حتى اعترانا شعور لا يوصف ...

    كموج ثائر ...
    كألم هادر ...
    كموت ...لا يأتي
    كحسرة ... لا تنتهي

    جنات الفردوس ... ونهر الكوثر... و قصور فُتحت أبوابها لتحتضن روحك أيها الشهيد عزمي ... فطب نفسا في حياتك ... فالموت لا يسكن سوى قلوب القتلة

    بورك نظمكم ... لقد نفختم في حروف الصدق روحا حلقت في زوايا البدن

    قبس من عطر الجنة ... بين راحتيك

    ردحذف
  5. جزاك الله خير يا استاذ احمد على هذه الأبيات الرائعة
    عزام شمسان

    ردحذف
  6. ابياتك زادت فينا العزم وان استشهد عنا عزمي ولدت فينا آلاف العزائم >>>>ونحن على هذا الطريق انشاء الله سائرون....

    ردحذف

((تبارك اسم ربك ذو الجلال و الإكرام))