الجمعة، فبراير 25، 2011

أنشودة شرقية

 هذا النص ألقي على منصة اعتصام ساحة الحرية بتعز ضمن ثورة 11 فبراير
 (1)
يا بن الذُّرا الأبيه
لا ترض بالدنيه
ظنوك أعجمياً
لم يفهم القضيه
يا صاح أي سُخف
و أي جاهليه
ٍ
في دجلهم علينا
في الصبح و العشيه
حتى متى سنبقى
لجرمهم مطيه
ما هم سوى لصوصٍ
نهبيةٍ سلبية

يمجدون شخصاً
 برغبةٍ صوفيه
يبجلون إفكاً
و كذبةً عصريه
يقدسون رجساً
زعامة شكليه
يوحدون لصاً
معجزة وهميه
و يعبدون قََلْحاً
فخامة غبيه
ليس له شريكٌ
و ما به مزيه
يخلُّ في اختيالٍ
  يختال في شهيه
مخاتلٌ خُلبوبٌ 
و خالفُ العقليه
أسطورةٌ بطِرسٍ
خرافة جليه
وهيكلٌ بليدٌ
و قطعةٌ حفريه
و موميا استمرت
بالزيف متحفيه
ممثل رديءٌ
لخدعة يوميه
مطلسمٌ خبيرٌ
و نكتة شعبيه
مخربٌ شهيرٌ
و دميةٌ دوليه
رمزٌ لكل فوضى 
و كل هَيْشَليه
مرادفٌ بليغٌ
لأعظم البليه
يسير لا يبالي
بالخزي و الدنيه
و لا بحجم جرمٍ
جناه في الرعيه
يمضي بكل زيف
و كل مسرحيه
يقود باقتدار 
عصابة سوقيه
مواصلا فتوحاً
شرقيةً غربيه
يوزع الدواهي
و الجور و الأذيه
و الدمع و الدنايا 
و الخطب الحربيه
و القهر و الرزايا 
و الفقر و المنيه
يجود بالعطايا 
عطية عطيه
بالطبل و الدعايا
طولية عرضيه
لينقذ الرعايا
من نابه الوحشيه
يمضي و لا يبالي
و الوطن الضحيه

(2)

يا بن أبي و أمي
و الأسرة الأبيه
يا تاج كبريائي 
و رايتي البهيه
يا منبعا لفخري
يا منهل الحميه
و يا سليل شعب
من تربة عصيه
أيا ربيب جيل
لا يرهب المنيه
أيا رضيع دار
نبيلة سخيه
و يا وليد أرض
بعزها قويه
اصرخ : ألا كفانا
بغيا و عنجهيه
لسنا لهم كباشاً
بذبحهم حريه
لسنا لهم مواشٍ
تساق بالسجيه
ما هم سوى بقايا
حثالة البريه
بهم غدت بلادي
وضيعة رديه

فشامنا أسير
بذمة القضيه
دمشقه جمود
و قدسه سبيه
عراقنا مشاع
مشوه الهويه
بغداده استبيحت
بعرضها صبيه
خليجنا حبيس
و نفطه هديه
رياضه مراعي
لذئبة عميه
و مصرنا سجون
ليوسف الضحيه
يبوح للأسارى
بالحكمة الكليه
و مغرب التحدي
و الهمة الثوريه
تشله قيود 
للقهر إفرنجيه
و تسحق الصومال
المهازل الغبيه
و تنهش السودان
المصائد الذكيه
 والصارم اليماني
ذو النخوة الفطريه

يعيش في وعودٍ
يومية وهميه
تساق بانتظامٍ
كالنشرة الجويه 
نهاره سرابٌ
و أزمةٌ عقليه
و ليله اغترابٌ
و حسرةٌ قلبيه
دروبه حزانى
و دوره شجيه
و ناسه يتامى
أحزانهم جليه
ينتابهم حنينٌ
لعيشة صفيه
كأنهم طيوفٌ
سعت بلا رويه
كأنهم رسومٌ
للوهم (فنتزيه)
كأنهم شخوصٌ
لقصةٍ رمزيه
تدور في فراغ
كئيبة شقيه
ٍ
كأنما بلادي
مصحةً نفسيه
غريبة الأسامي
بعيدة قصيه
لم يبق من علاها
و عزها بقيه
تحولت رباها
فدافداً خليه
صحراء للتلاشي
و الموت بالسويه

(3)

يا إخوتي شبعنا
قمعاً و بلطجيه
يا إخوتي كفانا
قرناً من الأذيه
فلتقسموا يمينا 
غليظةً زكيه
و الله لو ملأتم
كرتنا الأرضيه
و كل ما حوته في
البحر و البريّه
تعسفاً و زيفاً
لن نقبل الدنيه
فالفجر قد تبدت
خيوطه السنيه
فاليوم إن أردتم
لصبحنا المنيه
فلتحشدوا بليلٍ
جيوش ذي البريه
و لتزحفوا بعزم
لشرقنا سويه
ٍ
و لتقتلوا ( ذُكاءً*)
كقتلهم سميه
و لتنهبوا نُظاراً 
بدت به ثريه
و لتقمعوا سناءً 
زهت به بهيه
و مزقوا ضحاها
شظية شظيه
ثم اكتبوا بهذا 
رواية قوميه
تمجد الدياجي
و البغيَ و الخطيه

(4)

يا أمتي شبعنا 
ظلماً و بربريه
و ذلة و خوفاً
من كل عنتريه
الله يبتلينا
بهذه الرزيه
سبحانه تعالى
  لم يخلق الرعيه
كي يركعوا لرجسٍ
بصورة زريه
يبغون من خرابٍ
مصالحاً شخصيه
تالله إن هذا
حقارةٌ فعليه
كرامةٌ قد بيعت
بصفقةٍ خُسْريه
و أمةٌ قد سيقت
لمسلخ الذاتيه

(5)

يا من يعيش حراً
بصفحة نقيه
لا تمض في سبيلٍ
للظلم عوسجيه
لا تسلكنَّ درباً
للبيع لولبيه
فالبغي إن تمادت
أسدافُه الغويه
و أرسل السعالي
رهيبةً عتيه
ليمنع الأماني
بصوت بندقيه
يصادر الأغاني
و كل مزهريه
فسنة الليالي 
فصيحة جليه
لكل ذي غرور
موسى عصا و نيه
يلقي بها يُعَرّي
ما كان مسرحيه
للظلم يا حبيبي
نهايةٌ حتميه
و العدل سوف يبقى
أنشودةً شجيه
شرقية المعاني
بديعة روحيه
في ثغر كل حر
ندية طريه
حتى ترى المآقي
رايته المضيه
في دار كل حي
خفاقة عليه
لتغمر الروابي
بنسمة الحريه
و تسجد البرايا
لربها رضيه

ــــــــــــــــ
* ذُكاء : اسم للشمس
2006

هناك 25 تعليقًا:

  1. لله درك شاعرنا القدير ..

    ردحذف
  2. جزاك الله خيرا استاذي الكريم
    نعتز بك شاعرا يتغنى بعروبتنا
    تحياتي

    ردحذف
  3. والله إن وعد الخالق عز و جل يلوح في ألافق والحرية تابى إلا أن تزورنا وتعيش فينا

    لله درها من كلمات أخي باركك الله

    ردحذف
  4. شكرا جزيلا على هذه الكلمات الأنيقة والمعبرة عن الواقع نسال الله الفرج لهذه الأمة وحثا أشعارك جميلة جدافأنت شاعر حقيقي

    ردحذف
  5. رائعة من روائعك يا شاعر الثورة العصرية ،،

    وها قد ولى عصر الجاهلية

    ردحذف
  6. وأمتي ستغدو
    قوية أبية

    ورجسهم سيهفو
    لننصر القضية


    ما شاء الله
    رائعة رائعة
    بورك في بنانك وفكرك سيدي الكريم
    أبدعت

    ردحذف
  7. رووووووووووعة يا احمد .. متألق كعادتك ..

    ردحذف
  8. الله ينصر كل الشعوب المظلومه يا رب

    دام قلمك :)

    ردحذف
  9. نور الهدى2 مارس، 2011 5:23 م

    سارية المعنى ترفرف فوق قمم عرشك ... فهذه الأنشودة هي قيتارة إبداع فريدة ... أسمعناالشاعر المرهف الحس عزفه بأنامل مرجانية على أوتار اللغة والأدب والنحو والصرف ...فلامس لحنها جرح الأمة وعكسه بقوة اخترقت وجدان الألم .
    القلم يطأطئ رأسه خجلا ليكتب بضع حروف من وحي لحن هذه السمفونية الأخاذة ...
    حكوماتنا الشرقية
    ديموإرهابية
    تصادر العقول
    والنفط والبترول
    وتقمع الحرية
    لتملأ البطون
    بصفقاتها الوهمية
    .....
    ...

    ردحذف
  10. نور الهدى2 مارس، 2011 5:26 م

    نسأل الله سقوطا عاجلا للقذافي لتلقي الشعوب ما تبقى من الحكام إلى مزبلة التاريخ ... فالقدس ينتظر بشوق معانقة إرادة الشعوب لتزلزل عرش الصهيونية ...

    ردحذف
  11. إن شاء الله ستتذوق جميع الشعوب المقهورة طعم الحرية.. وسترمى الأنظمة الدكتاتورية في مزبلة التاريخ..

    صح لسانك، شاعرنا الكبير..

    وشكرا لتصويتك على مدونتي في المسابقة

    كنت هنا..

    ردحذف
  12. سيدي الكريم أحمد

    تحية طيبة

    أسعدني التعرف إلى مدونتك

    والله كلماتك قوية وجميلة ، وتحمل موسيقى جميلة ، وألفاظا دقيقة .
    لم تبقي شيء ولم تبقي عذرا لمعتذر .

    والله لقد أعجبتني كلماتك أيما أعجاب ،

    لا فض فوك

    دم متألقا دوما أخي

    لك تقديري

    ردحذف
  13. أستاذي أحمد:

    ما شاء الله تبارك الله !

    ولا أروع !!

    فصاحة جلية، ولغة عميقة، وروح أبية !!

    منصورون إن شاء الله، لن يخذلنا الله أبدا..


    كئيبة شقيهٍ
    كأنما بلادي
    مصحةً نفسيه
    غريبة الأسامي
    بعيدة قصيه
    لم يبق من علاها
    و عزها بقيه
    تحولت رباها
    فدافداً خليه
    صحراء للتلاشي
    و الموت بالسويه


    والله لقد أذاقونا جميعًا المرار..

    جعلونا شعوب العالم الثالث المتخلفة، بل وأدنى !!

    سرقوا منا كرامتنا، وأذلونا، ودفنوا حريتنا، وردموا أمجادنا بنفاقهم، وببغيهم، وبظلهم، وبتراب نفوسهم الدنيئة للغاية !!

    لا بارك الله فيهم..

    الآن يعلمون من هو على حق، ومن يستحق القصاص..


    بوركت يمينكم، ونفع الله بكم..

    ردحذف
  14. الأخت / الكثيري

    شكراً أختي على إطرائك الصادق

    ردحذف
  15. الأخت / حرة من البلاد
    شكراً لك أختي على هذا الإطراء و أنا أعتز بكِ قارئة مهمة و كاتبة رقيقة مؤثرة

    ردحذف
  16. الأخت / مريم أحمد
    أنتم من نزع صاعق القنبلة التحررية و هذا ما سيدونه التاريخ بسطور من نور

    ردحذف
  17. الأخت / راجية
    الشكر الجزيل لك أختي على الإطراء الصادق و الدعاء و أقول يا رب حرر وطننا الكبير بلد المليون شهيد فبتحريره من الديكتاتورية شأن عظيم للعرب كلهم

    ردحذف
  18. الأخت / آلاء فيصل
    شكراً لك آلاء على تشجيعك لقد افتقدنا تصاميمك المعبرة التي نرجو أن تعود .. نرجو أن تكوني بخير

    ردحذف
  19. الأخت / آلاء سرور
    لك التحية على حروفك الشعرية التي تفيض بالحرية و لكل ذرة تراب فلسطينية

    ردحذف
  20. الفنان الكبير / شهاب المقرمي
    أسعدتني بمرورك المهيب

    ردحذف
  21. الأخت / أقصوصة
    آمين أختي أشكرك على مرورك و لقد انشغلنا عن التعرف على آخر عروضك الروائية

    ردحذف
  22. الأخت / نور الهدى
    شكراً لك على هذا الإطراء الذي أخجلني و الله
    لكنه شجعني لإحساسي العميق بصدقه
    و صدق المشاعر التي يوحي بها تجاه الأمة الواحدة و حريتها

    ردحذف
  23. الأخ / خالد أبجيك
    لا غرابة في وجودك هنا يا محرر الفكر الحر !!
    قلبك نبيل و يراعك أصيل و عطاؤك جزيل

    ردحذف
  24. الأخ / أفلح اليعربي
    أسعدني و جودك هنا أستاذ أفلح و شجعني إطراؤك و سأرى آخر ما كتبته حالا

    ردحذف
  25. الأخت / زهراء إبراهيم
    الشكر الجزيل لك على كلماتك النابعة من قلب مصري عربي حر .. مصر التي اعتمدت و صادقت على ما حدث في تونس لينشر في كل البلاد العربية !!

    ردحذف

((تبارك اسم ربك ذو الجلال و الإكرام))